بيان صحفي

منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) تعيد الأمل للنساء الريفيات في مجال صناعة منتجات الألبان في محافظة نينوى

١٧ نوفمبر ٢٠٢١

في إطار جهودها للتنمية وتطوير سبل المعيشة وتنويعها، تعمل منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) على تمكين النساء الريفيات وإعادة الأمل للعائدين الى مناطقهم من خلال مشروع "دعم سبل المعيشة للمزارعين في المناطق الريفية وشبه الحضرية والمجتمعات في محافظة نينوى"

الذي يموله الاتحاد الأوروبي ويتم تنفيذه بتعاون وثيق مع وزارة الزراعة، ويستهدف تطوير سلسلة انتاج وصناعة وتسويق الألبان التقليدية على المستوى المنزلي وضمن إطار تنفيذ دورات تدريبية عملية حيث تستمر لمدة ستة أشهر لأشراك 50 مجموعة نسائية (1000 امرأة) من جميع المواقع المستهدفة في المشروع  في محافظة نينوى، نظم المشروع دورات تدريبية بعنوان " تحسين تصنيع وتسويق منتوجات الالبان التقليدية " في الفترة ما بين 7 إلى 11 نوفمبر 2021 بحضور 50 امرأة من برطلة والحمدانية. اكتسبت المشاركات في هذه الدورات تقنيات حول الممارسات الجيدة للتعامل مع الألبان ومعالجتها مع تنفيذ عملية توضيحية لصنع منتجات الألبان التقليدية ( اللبن، الجبن، الزبدة، السمن البلدي، اللبنة) مع إدخال تقنيات جديدة حول كيفية صنع أنواع مختلفة من الاجبان، للحصول على منتجات ألبان صحية وآمنة إلى جانب الأفكار المتعلقة بصنع منتجات رائعة يمكن أن تكون تنافسية في الأسواق، كما تلقت المشاركات تدريبًا على طرق الحلب الصحيحة للأبقار والجاموس وكيفية اتباع خطوات معايير نظافة الحليب وصحة الحيوان.

وخلال فترة التدريب التي استمرت لمدة خمسة أيام اثنى المثل المقيم لمنظمة الفاو على الجهود المبذولة في التدريب وشدد على المشاركة الفاعلة للمجموعات النسائية وحرصهن على الدورات واكد على ان ذلك يأتي ضمن أولويات المنظمة لايجاد شراكة حقيقية لهذه الفئات وان هذه الدورات ستودي الى تحسين قدرة القطاع الخاص بصناعة الالبان.  كما اكد دكتور صلاح الحاج حسن على ان اولويات  منظمة الفاو السعي لإيجاد شراكة حقيقية مع هذه الفئات وتمكينهن من أجل دعم أسرهن بشكل مستقل، مؤكدا على ضرورة تفعيل دورهن. وأضاف ان هذه الدورات ستؤدي لتحسين قدرة القطاع التنافسية  وتساهم في عملية التنمية المحلية  وتطوير نوعية المنتج وتساهم  في عملية التنمية الوطنية للحفاظ على الموارد والمنتج المحلي و تحسين جودته. 

بينما تحدث الخبير الدولي الدكتور الشاذلي كيولي المشرف/المدرب في هذه الدورات قائلا ان التدريب العملي على صناعة الاجبان الجديدة والذي تم فيه اتباع نهج تشاركي وتفاعلي في صورة تعكس روح العمل الجماعي و التطوير الذاتي، اسهم في ادخال خبرات لتصنيع انواع جديدة من الاجبان تنتج لأول مرة على الصعيد المنزلي في نينوى مثل تصنيع الجبنة العكاوي البلديةوالحلوم  والموزاريلا  والدوبل كريم  والقريشة. حيث كان الحضور والتفاعل في أيام ورش العمل مثمرا ومشجعة للغاية،  وأبدت المشاركات اهتماما كبيرا في  تعلم الأفكار والممارسات الأساسية والجديدة في معالجة الألبان، حيث سائد جو عائلي اثناء التدريبات.

منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) تعيد الأمل للنساء الريفيات في مجال صناعة منتجات الألبان في محافظة نينوى

Hemn Saleh

مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية
Translator, Humanitarian Affairs Officer

كيانات الأمم المتحدة المشاركة في هذه المبادرة

الأهداف التي ندعمها عبر هذه المبادرة